"فقه العلاقة مع الآخر المذهبي" تحت الضوء: قراءة ولمحة سريعة عن الكتاب    ثمن الحرية    أمثل الأساليب في عمليّة تهذيب النفس    مزايا الشباب    العمل سرّ النجاح    العبادة وعيٌ وانفتاح لا جهل وانغلاق    اقتناء أصنام الأمم البائدة    المفاهيم الدينية بين وجوب الاعتقاد وحرمة الانكار    البناء الاعتقادي بين الاجتهاد والتقليد    تنزيه زوجات الأنبياء(ع) على ضوء الروايات    الإنسان والماء: معادلة الحياة والموت    كيف نفهم حديث: علي أمير النحل؟    
 
بحث
 
كلمات الإمام علي: طوبى للزاهدين في الدنيا الراغبين في الآخرة (2)
 
س » مولانا انا اعاني من حديث النفس حيث يدور في ذهني صور وكلام فيه إساءة وجرأة على اولياء الله، مع اني اشعر بذنب كبير وانا ملتزم واخاف المحاسبة على هذا الحديث النفسي الباطني فبماذا تنصحني؟
ج »

هذه الوساوس وأحاديث النفس معفو عنها ولا يحاسب الإنسان عليها ما دامت غير اختيارية له ولا يتعمد استحضارها وإنما تفرض نفسها عليه، لأنه كما ورد في الحديث الشريف "كل ما غلب الله عليه فهو أولى بالعذر". أجل، يجدر بالمؤمن أن يُدرّب نفسه على تجنّب مثل هذه الوساوس حتى لا تسقط حرمة الأنبياء والأولياء (ع) في نفسه، فيكون اقترانهم (ع) بالصور القبيحة وألفاظ السباب أمرًا عاديًا. ولكن السؤال هو عن الطريق الأمثل لتجنب مثل هذه الوساوس، وفيما أرى وأرجح فإن الأمر قد يختلف من حالة إلى أخرى، فبعض الناس قد يكون طريقهم الأسهل للخروج من وطأة هذه الأحاديث النفسية هو أن يستحضروا عظمة الأنبياء (ع) في أنفسهم، وأن يستحضروا قبل ذلك أن هذه النفس بما يجول فيها من معاني قبيحة وكلام نفسي سيء تجاه الأنبياء، إن هذه النفس مكشوفة أمام الله، فهو مطلع على قباحة هذه الصورة التي تفرضها هذه الوساوس، ومن المعلوم أن حضور الله في نفس الإنسان يطرد وساوس الشيطان وكل قبيح منها، والإنسان المؤمن لا يحب أن يراه الله على هذه الصورة لأنه يخجل من ذلك. في المقابل فإن شريحة أخرى من الناس لا ينفعها الطريق المتقدم، بل قد يزيد ذلك من تفاقم المشكلة لديهم، ولذا فقد يكون العلاج الأمثل بالنسبة إليهم أن لا يُبالوا بهذه الوساوس -على قباحتها- وأن يعلموا أنها أنها وساوس عابرة ولا يحاسب الله عليها، ولا ينبغي إيلاؤها كثير أهمية


 
 
  كتب >> قراءات في الكتب
قراءة في كتاب .. مشغرة في التاريخ



 

 

كتب : روبي أحمد 

 

يعتبر كتاب مشغرة في التاريخ الحركة العلمية والسياسية خلال عشرة قرون لسماحة الشيخ حسين الخشن حغظة اللة من اوسع وأشمل الابحاث التاريخية المعاصرة في تاريخ مدينة مشغرة ان يكتب تاريخ مشغرة شخص بالمستوى العلمي والثقافي للشيخ الخشن من المؤشرات المهمة عكست نفسها من خلال الشمولية والموسوعية في التغطية التاريخية الموسعة رغم قلة المصادر وندرة المراجع وعدم وجود بيئة حاضنة لهذا النوع من الابحاث رغم اهميتة القصوى في انتاج تصورات صحيحة على مستوى الهوية والدور الكياني لجماعة كتب عليها ان تعاني ويمارس عليها كافة انواع السياسات الظالمة ويأتي موضوع هذه الدراسة ليعيد للهوية المتشظية بعض التماسك فأستاذ الدراسات العليا في مادتي الفقة والاصول في المعهد الشرعي الاسلامي المولود عند شقيقة مشغرة واختها في الاصول والفروع سحمر الحبيبة سنة 1966 يعتبر من اغزر العلماء في البقاع الغربي انتاجا على المستوى الفكري لة اكثر من 18 كتاب مطبوع عدى الجاهز للطبع عناوينها تعكس موسوعية تتجاوز حدود الاختصاص الشرعي التبليغي وتدخل في صلب مفاهيم البيئة وحتى الطب طبعا السيرة العلمية والدعوية التبليغية لسماحة الشيخ رغم حداثة عمرة حفظة اللة من أي مكروة واسعة ومتشعبة وغنية سوف نكتفي في هذه المرحلة بعرض لكتابة القيم عن مشغرة والذي ادعو كل مشغراني مقيم او مغترب بأقتناء نسخة منة وان تشكل عناوينة وفصولة محاور لابحاث وندوات ثقافية داخل مشغرة يتم دعوة مؤرخين وباحثين معروفين لنقاشها فالمنهجية التي وظف مهارتة في علم الاصول والفقة وعكست نفسها في بنية النص تسمح بنشؤ حقل ابحاث حولها اما في الكتاب نفسة محور هذه المقالة لجهة بطاقة التعريف فهو من القطع الوسط مؤلف من 256 صفحة صدر عن دار قماطي في بيروت تتصدرة صورة مشغرة بالالوان ويتوزع على مقدمة وخمسة فصول كل فصل موزع على مجموعة من العناوين فيها عرض وافي لهوية مشغرة كمدينة للتعايش الاسلامي المسيحي وحدودها الادارية واصل تسميتها وثرواتها الطبيعية والمائية وفصل مخصص للعائلات واصول السكن اما الفصل الثالث يغطي الحركة السياسية من القرن السابع حتى الانتداب الفرنسي اما الفصل الخامس فقد خصصة لترجمة 35 عالم شكلوا محور التاريخ العلمي لمدرسة مشغرة ليختمة بترجمة نوعية لمجموعة من تراجم النساء الفاضلات من العناوين التي استوقفتني خلال مطالعة الكتاب الذي اهداني نسخة منة عميد متقاعد من عائلة نعمة يعيش في مونتريال كندا تلقاة هو هدية من رئيس بلدية مشغرة سعادة المحامي جورج الدبس من هذه العناوين تدمير مشغرة على يد المماليك وموضوع ظهور مغربي مدعيا النبوة في مشغرة !!!!! حفل توقيع الكتاب في حسينية الحارة التحتا تم برعاية الوزير غازي العريضي يومها وشكل حضور مطران العيش المشترك المغفور لة سليم غزال اشارة لها معنى رمزي كبير لجهة الرواية والكاتب والكتاب بالاضافة لحضور سماحة الشيخ عباس ديبة امام العيش المشترك في البقاع الغربي والوجة الثقافي الفكري نصري الصايغ ولفيف من الوجوة الادارية والسياسية اقول لسماحة الشيخ اهتمامك بتاريخ مشغرة يضعك في قائمة المبدعين شكر لك وتحية عاملية






 
  قراءة الكتب
 
    Designed and Developed
       by CreativeLebanon